شروق الإسلام

موقع شروق الإسلام

 

قبل شروق الإسلام كان العرب يعبدون الأصنام و كان الرسول صلى الله عليه وسلم يختلي بنفسه ليبتعد عن ظلمات الشرك بالله في غار حراء , حتى بعث الله له بجبريل عليه السلام و بشره بأنه رسول هذه الأمة . ثم بدأت الدعوة سراً لمدة ثلاث سنوات حتى أعلنها عليه السلام جهراً في مكة و بدأ الكفار بالسخرية من النبي عليه السلام و التحذير منه و معاداة و تعذيب من يصدق به . ثم أشار النبي عليه السلام على من أسلم أن يهاجروا إلى الحبشة ثم عادوا إلى مكة بعد ثلاثة شهور لقلة عددهم و الشعور بالغربة فلما رأى النبي عليه السلام استهانة قريش به توجه إلى الطائف يرجو منهم نصرته على قومه فقوبل بسفهائهم و غلمانهم و رموه بالحجارة . ثم أكرمه الله بحادثه الإسراء و المعراج و بها شرعت الصلاة على المسلمين . ثم أمره الله بالهجرة إلى المدينة و قبل ذلك نشر الإسلام في المدينة وهناك استقبل الأنصار النبي عليه السلام و نصروه وأول ما بدأ به بناء مسجد و هو مسجد قباء و بدأ عدد المسلمين بازدياد . ثم ابتلاهم الله بغزوة بدر و نصرهم على الكفار مع قلة عدد المسلمين و كثرة الكفار و كانت في السنة الثانية للهجرة و هنا بدأ شروق الإسلام . و في نفس السنة تحولت القبلة من بيت المقدس إلى الكعبة و فرض صوم شهر رمضان و صدقة الفطر و زكاة المال . و بدأت الغزوات إلى إن أمر الله بفتح مكة في السنة الثامنة للهجرة فكسرت الأصنام و قوي المسلمون و انتشر الإسلام . وكان القرآن يتنزل على النبي عليه السلام من أول أمره إلى السنة العاشرة للهجرة في الحج ثم في السنة التي بعدها مرض الرسول صلى الله عليه وسلم و توفي ثم تولى الخلافة الخلفاء الراشدين فانتشر الإسلام بقوة في معظم نواحي الأرض

شروق الإسلام

خطبة غدا تبدأ الدراسة

 

 

 

 

خطبة(غداً تبدأ الدراسة) للشيخ/عادل الأسيوطي5/9/2014م 10/ذي القعدة 1435هـ مسجد المهنا مشرف ق5

الحمد لله الذي خلق وكرم،ورزق وأنعم،وعلم بالقلم،علم الإنسان مالم يعلم،ذو الفضل والنعم،أحمده تعالى وأشكره على مايسر وألهم والصلاة والسلام على النبي الأكرم والرسول الأعظم،من أرسله إلى خير الأمم،بالهدى ودين الحق وألزم،وغفر له ما تأخر من ذنبه وما تقدم،وارض اللهم عن آله وصحبه،عائشة المبرأة من الإفك والتهم،وأبي بكر صاحب الغار والدين الأتم،وعمر العبقري الملهم، وعثمان ذي النورين والسجايا والكرم،وعلي صادق اللقاء والكلم،وعلى من اتبع سبيلهم بإحسان إلى يوم الجزاء الأعظم

وأشهد أن لا إله إلا الله(يرفع الله الذين آمنوا منكم والذين أوتوا العلم درجات والله بما تعملون خبير)المجادلة

وأشهد أن سيدنا محمدا عبده ورسولهr(من يرد الله به خيرا يفقه في الدين)البخاري عن معاويةt

أيها المؤمنون أتباع سيدنا محمدr(1)غداً تبدأ الدراسة ونصائح عامة

(1)ها قد عادت قوافل المسافرين من جو المصايف,وأماكن الترفيه،فما هي بضاعة أولئك النازحين؟إنهم أقسام ثلاثة:قسم زاد إيمانه فقضى وقته أو جله في حفظ ما تيسر من كتاب الله تعالى،والعمرة وصلة الأرحام,والترفيه البريء،فهذا مثاب على خير أفعاله ,وقسم اغتيل إيمانه،سافر لمعصية رب العباد،أطلق العنان لجوارحه للحرام,فهذا معاقب على سوء نيته،ومن نوقش الحساب عذب، وقسم بين المنزلتين،لا له ولا عليه،فكل يأخذ بزمام نفسه،ويحذر عاقبة أمره،فمن شب على شيء شاب عليه،والأعمال بالخواتيم

(2)وهذه جملة نصائح عامة نحتاجها جميعا(أولياء أمور ومعلمين وطلاب):-

1-نذكر الجميع بالإخلاص لله في عمل من أعظم الأعمال،وأشرفها ألا وهو طلب العلم،وأن ننوي بهذا العلم نفع الإسلام والمسلمين فليراجع كل واحد منا ما هو قصده بطلب العلم؟وعلينا تذكير أبنائنا به دائما،فكل عمل لا نية له لا أجر له،ولا يكن هم أحدنا الدنيا فقط،وطلب الوظيفة.فوالله من طلب الآخرة جاءته الدنيا والآخرة،ومن طلب الدنيا فاتته الآخرة ولم يأته من الدنيا إلا ما كتب له

2-يستعد الناس للعام الدراسي الجديد استعدادا ماديا بشراء الكراريس والأقلام والملابس لكن ينسوا الاستعداد المعنوي يحرصون على إيقاظ أبنائهم وبناتهم مبكرين،وربما أيقـظوهم قبل صلاة الفجر,لا لأداء الصلاة ولكن خشـية أن تفوتهم الدراسة فهلا عقل الآباء والأمهات خطورة هذا الأمر,قالr(من صلى الصبح فهو في ذمة الله فلا يطلبنكم الله من ذمته بشيء فيدركه فيكبه في نار جهنم)م,ومن كان في ذمة الله فلن يضيعه الله أبداً،كونوا قدوة لهم وأعلموا رحمكم الله أن أداء الصلوات جماعة في بيوت الله تعالى دليل على رفع مستوى الإيمان لدى المسلم،يقولr(العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر)وادعوا لهم ولا تدعوا عليهم

3-الإحساس بالمسؤولية:فعلى كل منا أمانة والتزاما يجب أن يقوم به(كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته)(وأعط كل ذي حق حقه)

أيها المؤمنون أتباع سيدنا محمدr(2) نصائح إلى أولياء الأمور

1-يسعى الآباء مجتهدين بشراء مستلزمات العام الدراسي،وربما البعض يتباهى بأغلاها ثمناً,لكن تذكروا أن هناك طلاباً وطالبات قد دخلوا مع الفقر معتركا-في غزة وسوريا وغيرها-وحبذا لو كل واحد منا حين يشتري الأدوات لأبنائه،زاد مثلها لأبناء المسلمين فان عجزت فبادر بالمتبقي من ملابس وأدوات قديمة،فتبرع بها ما دامت بحالة جيدة،أو أعطها إمام مسجدك ليوصلها لمن يستحقها ،ولا تقل:إنها قديمة أو قليلة،أو سأفعل لاحقا،فهذه من تثبيط الشيطان،فكم من الحسنات فيها وأنت لا تدري جاءت سائلة إلى أم المؤمنين عائشة تطلب طعاما،فلم تجد إلا حبة عنب واحدة،فتصدقت بها،فعجبت مولاتها(خادمتها)من ذلك،فقالت أمناt:كم من مثاقيل الذر في هذه العنبة)أو كما قالت،والله يقول(فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره)ويقول(وإن تك حسنة يضاعفها ويؤت من لدنه أجرا عظيما)

2-احذر شراء الأشياء التي تشتمل على بعض المحرمات كالتي بها صور لذوات الأرواح:فقد صح عنهrانه قال(إن أصحاب هذه الصور يعذبون يوم القيامة،و يقال لهم:احيوا ما خلقتم)متفق عليه من حديث عائشة،ولا تنس(ومن يتق الله يجعل له مخرجا)ومن ذلك العباءات المخصرة والمطرزة،والملونة نحوها.فاحذر يا أخي من شراء شيء محرم حتى لا تتعرض لسخط الله تعالى
3-الاختلاط بين الرجال والنساء في الأسواق و المكتبات:كن غيورا على محارمك،وليس هذا والله من باب الشك والريبة،أو عدم الثقة بالأهل،ولكنها الغيرة المحمودة التي يحبها الله،ولا خير في رجل لا يغار على أهله.عليك أن تشتري بنفسك هذه الأشياء،فان لم تستطع فعليك بالذهاب مع أهلك،ولا تحتج بكثرة المشاغل،وعليك أن تختار الوقت و المكان الذين يقل فيهما الزحام
4-إن بعض الآباء يعتقد أن دوره لا يتعدى شراءَ الكراريس والأقلام وتسجيل الأبناء,ويقول ألبسته أحسنُ اللباس،وأدخلته أحسنُ المدارس،والمال يملأُ جيبه،فماذا تريدون مني!!نقول:نعم بارك الله فيك،هذا واجب النفقة وأنت مأجورٌ على ذلك إذا احتسبت ذلك عند الله فالنبيrيقول(أفضل دينار ينفقه الرجل دينارٌ ينفقه على عياله)م.لكن لا نهمل دور التربية والمتابعة.المتابعة.المتابعة،إن مهمة التربية والتعليم ليست مقتصرةً على المدرسة بل لكم فيها النصيب الأكبر،وفروا لهم جو المذاكرة وأعينوهم عليها وعلى الصلاة،يقول تعالى(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ)قال عليtأي"علموهم وأدبوهم"ك

5-وحذار أن تكونا قدوة سيئة لأبنائكم وبناتكم:فالمدرس يعلم الابن أن الغناءَ والدخانَ حرامٌ والبعض يناقض ذلك فيرتفع صوت الغناء في منزله وسيارته،بل ويجعل الابن وسيلةً لشراء الدخان؟!والمدرسة تعلم الأبناء والبنات أن الخلوة مع المرأة الأجنبية حرام، والبعض يجعل الفتاة وهي في المرحلة المتوسطة أو الثانوية أو الجامعية تذهب مع السائق بلا محرم,والوالد لا يرى غضاضة في الخلوة بالخادمة في المنزل؟!فكيف تبني المدرسة وأنتم تهدمون[متى يبلغ البنيان يوماً تمامه*إذا كنت تبنيه وغيرك يهدم]وما أكثر الهادمين في هذه الأيام فالشاشة تهدم،والمجلة الهابطة تهدم،ومواقع الأنترنت غير اللائقة تهدم،والشارع يهدم، وصحبة السوء تهدم..[أرى ألف بانٍ لا تقوم لهادم*** فكيف ببان خلفه ألفُ هادم]لكن أملنا في الله،ثم في التزامكم كبير.

6-معشر الآباء والآمهات:الله الله في حقوق المعلمين والمعلمات،اغرسوا في قلوب أبنائكم وبناتكم حب العلم والعلماء،وإجلالهم طلباً لمرضات الله تعالى،علموهم الأدب مع الكبار والعطف على الصغار,علموهم الهدوء واحترام المساجد ودور العلم والعبادة.احترم أنت أستاذه واحترمي أنتِ معلمتها،وهذا رب العزة يخاطب كليمه موسى عليه السلام فيقول معلمه الأدب:أدب المكان(اخلع نعليك)وأدب الحديث(فاستمع لما يوحى)ثم أوحى إليه بالتوحيد والشريعة(إنني أنا الله لا إله إلا أنا فاعبدني وأقم الصلاة لذكري)الأدب ثم الأدب.وموسى يقول للخضر(هل أتبعك على أن تعلمن)(ستجدني إن شاء الله صابرا ولا أعصي لك أمرا)يقول النبيr(الدنيا ملعونة ملعون ما فيها إلا ذكر الله وما والاه أو عالما ومتعلما).

أيها المؤمنون أتباع سيدنا محمدr(3) دور المعلم المربي ؟!

1-أنت وريث النبيrوعنوان الأمة والإسلام،فتشبه بمن جعلت مكانه،فأقل ما ينظر فيك ويقال لك،أن يكون مظهرك إسلامياً،وأن يتفق القول مع الفعل،لأنك تقول فيسمعُ لك؟!نريد مدرساً أميناً على فلذات أكبادنا فإذا تكلم فلا يتكلمُ إلا بخير،حسنَ التعامل فلا تصدر منه إلا عبارات التربية والتوجيه،قدوةً في مظهره،محافظاً على صلاته،إذا دخل على الطلاب قابلهم بالبسمةِ وطلاقةِ الوجه وحياهم بتحية الإسلام،يتقي الله فيهم ويشرح ويكرر كما لو كانوا أبناءه.ينصح المقصر،ويشد على يد المهمل.والعلم النافع يجري لك ثوابه
2-وإنه لمنظر سيء أن تجد المدرسين الفضلاء بعضهم يُغذي في الطلاب التعصب الرياضي،فيحلل لهم المباريات وأسباب خسارة الفرق.ومنظرٌ مشين أن ترى مربي الأجيال يتسلل لواذاً بين الحصص ليلوث فاه بالدخان.ومنظرٌ أسوأ من لا يحسن العدل مع طلابه فيفضل بعضهم لا لأدبه ولا لجده بل لحاجةٍ في نفسه وظلمٍ في قلبه-نسأل الله العافية-وعلى العدل قامت السماوات والأرض. ومنظرٌ سيئ أن ترى المدرس لا يتقن شرحه لدروسه بل ينام بقية الدرس أو يتضاحك مع الطلاب ساخراً.
وإنني أتسآل:الطالب الذي يرى مدرسه في حالٍ من الميوعة والتسيب كيف يتعلم الفضيلة والرجولة!!والذي يسمع من مدرسه الشتمَ والبذاء كيف يتعلم حلاوةَ المنطق!!والطالبة التي ترى معلمتها تسير خلف صرخات الموضة،متبرجة،كيف تتعلم الفضيلة وتلتزم بالحجاب!!؟!(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لا تَفْعَلُونَ* كَبُرَ مَقْتاً عِنْدَ اللَّهِ أَنْ تَقُولُوا مَا لا تَفْعَلُونَ) (الصف:2،3)

الخطبة الثانية(4) نصائح إلى أبنائي الطلاب

الحمد لله على إحسانه والشكر له على توفيقه وامتنانه،واشهد ان لا إله إلا الله وحده لا شريك له تعظيماً لشانه،وأشهد أن محمداً عبده ورسوله الداعي إلى رضوانه،صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه والأنبياء إخوانه،وسلم تسليماً كثيراً..أما بعد:

1-ولدي إنك تقضي في المدرسة في اليوم 5ساعات وفي الاسبوع 25ساعة وفي الشهر 100ساعة وفي العام(عشرة اشهرمن(9- 6)1000ساعة ولكي تتخرج من الثانوية تكون قد قضيت14ألف ساعة دراسية خالصة فهل وضح هدفك من هذه الدراسة.احتسب الأجر عند الله والرغبة في النهوض ببلدك وامتك ودينك إلى الأحسن لا لخدمة ذاتك ورغباتك الخاصة

2-ماهو مدى أدبكم مع معلميكم وأساتذكم ومشايخكم،مع زملائكم فالأدب مفتاح العلم،يقول الإمام الشافعي:كنت أصفح الورقة بين يدي شيخي مالك صفحاً رقيقاً لئلا يسمع وقعها،ويقول الربيع:والله ما اجترأت أن اشرب الماء والشافعيُ ينظرُ إليَّ هيبةً له

3-ما نوع الزملاء الذين تختارهم؟!هل هو من يعينك على الخير ويدلك عليه؟أم يدعوك إلي الرذائل كالتدخين والغناء ويجرؤك على والديك واستاذك؟وتذكر قول النبيr(المرء على دين خليله)ويقول(المرء مع من أحب)ويقول(لا تصاحب الا مؤمناً)

4-عليك بالجد والمذاكرة وإياك من الغش والمشاجرة،أد فرض ربك ونظم وقتك،وحضر درسك قبلا،وأنصت لمعلمك وعيا،وراجع ولا تؤخر فتتأخر فتؤخر،فالأمل عليك معقود،والعز بغيرك مفقود،وسترد على رب يحاسبك فاعمل لما خلقت له،وإياك والحرام، والكذب وأصدقاء السوء

====================================================================

فضل العلم والعلماء:(1)خطورة الجهل قد تؤدي للموت ودخول النار:فبضدها تتميز الأشياء فمن تخبط في ظلام أو تعب عين أدرك قيمة النور ونعمة البصر قال تعالى(هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون)،خرج بعض الصحابة في سفر فسقط حجر لى رأس أحدهم فشجه ثم أصبح جنبا فاستشارهم فقالوا لا نرى لك إلا الغسل فاغتسل فنزف دمه فمات فلما بلغ ذلك النبيrقال(قتلوه قتلهم الله ألا سألوا إذ لم يعلموا فإنما شفاء العي السؤال إنما كان يكفيه أن يتيمم ويعصب على جرحه خرقة ثم يمسح عليها ويغسل سائر جسده)حسن،وقالr(القضاء ثلاثة واحد في الجنة واثنان في النار فأما الذي في الجنة فرجل عرف الحق فقضى به ورجل عرف الحق فجار في الحكم فهو في النار ورجل قضى للناس على جهل فهو في النار)د

(2)فضل العلم في الدنيا:1- أول آية نزلت تدعو للعلم:(اقرأ باسم ربك الذي خلق..الذي علم بالقلم علم الإنسان ما لم يعلم)

2-وهو فريضة:لأن اللهUأمر به فقال(اقرأ)وكرره وقالr(طلب العلم فريضة على كل مسلم)

3-ومن ترك الفريضة لعن وعذب:قالr( إن الدنيا ملعونة ملعون ما فيها إلا ذكر الله وما والاه وعالما أو متعلما)حسن ت ه

4- أفسم الله تعالى بالعلم وأدواته:فقال(والطور وكتاب مسطور في رق منشور)(ن والقلم وما يسطرون)ولا يقسم إلا بعظيم

5-وكانrقدجعل فداء أسرى المشركين في بدر:أن يعلم عشرة من المسلمين القراءة والكتابة

6-بل لم يأمر اللهUنبيهrبدعاء وطلب الاستزادة من شيء إلا العلم:فأمره فقال(وقل رب زدني علما)

7-الوحيدين الذين أشهدهم الله(شهد الله أنه لا إله إلا هو والملائكة وأولوا العلم قائما بالقسط)

8-أمان للأمة وموتهم علامة للساعة:قالr(إن الله لا ينزع العلم منكم بعدما أعطاكموه انتزاعا ولكن يقبض العلماء بعلمهم ويبقى جهال فيسألون فيفتون فيضلون ويضلون)ح طس

(3)فضل العلم في الآخرة:1-الأجر الكبير:قالr(من سلك طريقا يطلب فيه علما سلك الله به طريقا من طرق الجنة وإن الملائكة لتضع أجنحتها رضا لطالب العلم وإن العالم ليستغفر له من في السماوات ومن في الأرض والحيتان في جوف الماء وإن فضل العالم على العابد كفضل القمر ليلة البدر على سائر الكواكب وإن العلماء ورثة الأنبياء وإن الأنبياء لم يورثوا دينارا ولا درهما ورثوا العلم فمن أخذه أخذ بحظ وافر)ص.د،(من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من أجورهم)

2-ينفع المسلم بعد موته ويستمر جريان الثواب له:قالr( إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث علم ينتفع به)م

3-سنسأل عنه يوم القيامة:قالr(لن تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن أربع خصال،وعن علمه ماذا عمل فيه)

4-يرفع الإنسان في الدنيا والآخرة والجنة:قال تعالى(يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ)وهم ورثة الأنبياء كالأنبياء قالr(فضل العالم على العابد كفضلي على أدناكم إن الله عز وجل وملائكته وأهل السموات والأرض حتى النملة في جحرها وحتى الحوت ليصلون على معلم الناس الخير)صحيح الترمذي،قال عمرt:لأحد ولاته من استخلفت على أهل الوادي؟قال:ابن أبزى،فقال:ومن ابن أبزى فقال رجل من موالينا،فقال عمر:استخلفت عليهم مولى؟فقال:إنه قارئ لكتاب الله عالم بالفرائض،فقال عمر:أما إن نبيكمr قد قال:(إن الله يرفع بهذا الكتاب أقواما ويضع به آخرين)

موقع رسول الله | موقع الصحابة | راديو الخواطر الدينية | راديو ختمات حفص | راديو ختمات القراءات